Subscribe:

Ads 468x60px

14 يونيو، 2009

نريدها سياسة لا كياسة

صحيفة الرؤية الكويتيه الأحد 21 جمادى الآخر 1430 – 14 يونيو 2009
نريدها سياسة لا كياسة - فهمى هويدى
http://fahmyhoweidy.blogspot.com/2009/06/blog-post_14.html
أثار انتباهي في الحوار الذي أجراه التلفزيون المصري مع الرئيس مبارك، وتم بثه مساء الثلاثاء الماضي 6/9، أنه حرص على أن يذكر بعض القصص التي عبرت عن تعاطفه مع الفقراء وحرصه على تقديم يد العون لهم وحل مشكلاتهم، وقد كانت القصص التي حكاها الرئيس مؤثرة فعلا، وكان تعامله نبيلا ومشرفا لا ريب، وإني أستغرب إذا ما بدأت الرئاسة في تلقي آلاف الرسائل كل يوم، من شرائح المعذبين والمطحونين وذوي الحاجات الذين سدت الأبواب في وجوههم، لأن كل حالة مما تحدث عنها الرئيس لها نظائرها التي لا تحصى في بر مصر.
وإذا ما فتح باب تلبية طلبات هذه الألوف المؤلفة من المأزومين، فإنه قد يجد نفسه مضطرا إلى تشكيل حكومة جديدة في مقر الرئاسة للتعامل مع أحزانهم وبحث كيفية حل مشكلاتهم وتجفيف دموعهم.
أدري أن الحديث عن محدودي الدخل والفقراء والمعدمين ورعاية الحكومة لهم صار متواترا في الخطاب السياسي الرسمي مع اشتداد الأزمة الاقتصادية خلال الأشهر الأخيرة، كما أن بعض الشخصيات التي تبحث عن شعبية أصبحت تسوق نفسها من خلال زيارة المناطق الشعبية والنائية، ويحرص الإعلام الرسمي والقومي على إظهارهم وهم يتبسطون مع الناس ويداعبون أطفالهم، إلى غير ذلك من الأفلام السياسيــة، إلا أنني أميل إلى إحسان الظن بالمشهد الذي نحن بصدده، لاقتناعي بأن الرئيس ليس بحاجة إلى تسويق، وأنه أحيانا يتحدث بعفوية يحمل خلالها كلامه بأكثر مما يحتمل، وهو ما يدعوني إلى إخراج حديث الرئيس عن سياق التمسح المفتعل في محدودي الدخل الذي سبقت الإشارة إليه.
مع ذلك، فلي ملاحظتان على ما قاله عن انفعاله بمعاناة الضعفاء والفقراء في مصر، الملاحظة الأولى أنه وقع على الحالات التي ذكرها بالمصادفة البحتة، أحدها أن موكبه كان مارا بأحد الشوارع فرأى رجلا محزونا ومنكسرا قاعدا إلى جوار جدار، فرجع إليه يسأله عما به، وعرف منه أن ابنته مصابة بورم سرطاني في المخ وأنه عاجز عن علاجها، فأمر بتسفيرها إلى لندن، (لا أخفيك أنني استغربت من سماح الأمن للرجل بالجلوس على رصيف شارع يمر به موكب الرئيس، وخطر لي أنه ربما كان مخبرا زرع في المكان على تلك الهيئة لإحكام إخراح المشهد)، لكني بعدما استبعدت تلك الفكرة الخبيثة قلت إن موكب الرئيس عادة ما يخترق الشوارع الرئيسية، ولو أنه مر بأي شارع جانبي أو ساقته قدماه إلى زقاق في أي حي شعبي لشاهد وجها آخر لم يخطر له على بال، ولا نعتبر الرجل الذي رآه وحدثه حالة عادية. ذلك أن أوجاع الناس وعذاباتهم الحقيقية غالبا لا تصل أخبارها إلى مسامعه، ويحجبها عنه الحجاب الذين يقال إنهم يطلبون من زائريه ألا ينقلوا إليه ما يكدر خاطره.
الملاحظة الثانية، ان كياسة الرئيس مرحب بها. وهو حد من الفضل يشكر عليه، إلا أن الأفضل أن تتحول تلك المشاعر في لمسة إنسانية عارضة إلى سياسة للحكومة، تنصف الفقراء وترعى الضعفاء، وتنشغل بالرعاية قدر انشغالها بالجباية. ذلك أن الانطباع عن حكومة رجال الأعمال الراهنة أنها أكثر انحيازا إلى الأغنياء وأقل التفاتا إلى الفقراء. ولو أن قنوات التوصيل والمنابر التي تدعي تمثيلا للناس صادقة وأمينة في التعبير عن واقع المجتمع لنبهته إلى المدى المروع الذي وصل إليه تدهور الخدمات في البلد، خصوصا في مجالات الصحة والتعليم والإسكان.
حتى إذا كان الرجل الذي وقعت عليه عينا الرئيس مخبرا زرعته الأجهزة الأمنية، فإننا نرجو ألا تعتبره مجرد مشكلة وتم حلها، وإنما نتعامل معه باعتباره «عيِّنة» للشعب المصري تستدعي فتح ملف عافية المجتمع وأحزانه المسكوت عنها.

8 التعليقات:

norahaty يقول...

فعلا كيف يمر موكب الرئيس
واحدهم(الفقير الغلبان)
يجلس الى الرصيف !كيف!
وهناك كردون امنى شديد
يضرب على محيط اربعة
او خمسة شوارع من
خط سير الرئيس!!

norahaty يقول...

اترى الناس يقتنعون
بمثل هذه (التمثليات)؟
لو سألتنى عن رايى
اقول نعم وللاسف
فليس الناس
جميعا فى
مستوى واحد
من الفكر والعقل!

فارس عبدالفتاح يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
beyondfree يقول...

لله درك يا فهمي...
مقالاتك التي يزداد اعجابي بها يوما بعد يوم..
سواء في الشأن الداخلي المصري. أو الشأن العربي..
يبدو أن هناك الكثير من المغالطات التي تتعمد الأنظمة
العربية الحاكمة الظهور بها.. كمنظر الإنسانية التي
لا مثيل لها..
عافانا الله.. وسددنا أرشد خطانا
http://beyondfree.wordpress.com/

شاعر سبيل يقول...

أنا فاكر أن جدتي رحمها الله قصت لي قصة مشابهة لهذه القصة لما كانت بتحكيلي حكايات قبل النوم
أستأذنكم بقى
سأنام حتى لا أرى
وطني يُباع ويُشترى
تصبحوا على خير

م/محمود فوزى يقول...

الاخت الكريمه
norahaty
جزاكم الله خيرا على التعليق
هناك من يصدق ما تقوله الحكومه دوما
وذلك ربما لقله المتابعه بالمصادر الاخري للمعلومات
ربنا يرحمنا

م/محمود فوزى يقول...

الاخ الكريم
beyondfree
جزاكم الله خيرا على التعليق
وربنا يكرمك ويوفق استاذنا الكبير فهمي هويدي

م/محمود فوزى يقول...

الاخ الكريم شاعر سبيل
جزاكم الله خيرا على التعليق
وتصبح على خير

Delete this element to display blogger navbar